**أنشيلوتي يفجر مفاجأة بشأن تدريب البرازيل**


أثار المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي، الذي يشغل منصب المدير الفني لنادي ريال مدريد الإسباني، مفاجأة غير متوقعة بشأن تدريب المنتخب البرازيلي لكرة القدم.


في تصريح غير متوقع، نفى أنشيلوتي التقارير التي تم الترويج لها حول توليه مهمة تدريب المنتخب البرازيلي. وأكد أن الأخبار التي ترددت حول انضمامه إلى الجهاز الفني للسيليساو ليست لها أي أساس ولا تمت للواقع بصلة. مشيرًا إلى أنه ملتزم بعقده مع ريال مدريد ويحترم التزاماته تجاه النادي.


وأوضح أنشيلوتي في تصريحات لإذاعة "راديو 1" أنه يشعر براحة كبيرة في ريال مدريد هذا الموسم وأن الفريق بدأ الموسم بشكل ممتاز. وعبر عن أمله في أن يستمر الفريق على هذا المسار الإيجابي.


يأتي هذا التصريح ردًا على التقارير التي أشارت إلى اتفاق الاتحاد البرازيلي لكرة القدم مع أنشيلوتي لتولي قيادة المنتخب الوطني خلال تصفيات كأس العالم 2026 وكوبا أميركا. وقد أشارت وسائل الإعلام البرازيلية إلى أن أنشيلوتي سيخلف المدرب المؤقت للمنتخب فرناندو دينيز بدءًا من صيف العام المقبل، وذلك عقب انتهاء عقده مع ريال مدريد في صيف هذا العام.


يُشير إلى أن عقد أنشيلوتي مع ريال مدريد سينتهي في يونيو 2024. ومع ذلك، فإن هناك تقارير تشير إلى أن المدرب الإيطالي قد ينتظر حتى ديسمبر المقبل لاتخاذ قرار نهائي بشأن تجديد عقده مع ريال مدريد أو الانتقال إلى وجهة أخرى.